عطر "وايلد فوريست" من "أرماند باسي"... جموح الطبيعة

"وايلد فوريست"، العطر الجديد للرجل من "أرماند باسي" مستوحى من أرقى العناصر  في الطبيعة: الخشب. تلك الخامة الطبيعية الفخمة التي تحولها التكنولوجيا ببضعة لمسات إلى حجر الأساس في الحياة المدنية المعاصرة.

إنه الملاذ الخيالي الذي يكمن في عقل كل رجل، والمكان الذي يجد فيه نفسه في مواجهة الطبيعة. جمال الخامة في حالتها الأصلية وبعد أن تتحول إلى شكل جديد تماماً بواسطة الإنسان والتكنولوجيا، إنها خامة طبيعية تمتاز بأناقتها الفريدة ومرونتها الشديدة، وهو ما يجعل من الخشب عنصراً مثالياً للتعبير عن الفخامة والأصالة كأيقونة للحياة المدنية المعاصرة ورمز للحداثة والتقدم.

يتميز رجل "أرماند باسي" بأناقته الطبيعية النابعة من داخله والتي تظهر جلية في علاقته وطريقة تعامله مع الطبيعة، فهو يدرك أن العيوب سمة أصيلة في كل ما هو طبيعي، ويرى في الخشب رسماً نابضاً بالحياة لذلك الجمال الطبيعي المفعم بالأناقة غير الكاملة.

"وايلد فوريست" هو ملاذه في هذا العالم المتغير دائماً، إنه الملجأ الذي يهرول إليه بحثاً عن مكنوناته ليطلق العنان لجموحه الدفين. لعله يهيم بخياله ليرى نفسه في قلب الغابة أو داخل كوخ منعزل، ولكن أياً كان ذلك المكان الذي يلجأ إليه، فسوف يظل دائماً مكاناً ليس له وجود إلا في عالم الخيال، وسيبقى إلى الأبد واحة خفية يأوي إليها بحثاً عن الدفء.

الأصالة والحداثة تولّدان توازناً يصنع الجوهر الحقيقي لعلامة "أرماند باسي"، وهذان العنصران يجمعان العالم الحضري بعالم الطبيعة.

الطبيعة أخّاذة ومتقلبة، وهي تملك روحاً خاصة بها، ويمثل الخشب خير دليل على أنها تنبض بالحياة.

وكما هو الإنسان، متغير مع مرور الوقت، وكما هي شخصيات البشر، فلكل قطعة من الخشب شخصية فريدة ليس لها مثيل، بشكله غير المنتظم، واستدارة حلقاته الداخلية التي تكشف عن سنوات عمره، ولونه الذي يتأثر بشدة بالإضاءة، والملمس الذي تتركه عوامل الطبيعة على قشرته، والشقوق التي تتكون سطحه.. كلها عوامل وصفات تتحد وتتمازج لتضفي تلك الشخصية الفريدة على هذه الخامة الراقية، بالضبط كما تترك الحياة بصماتها التكوينية على شخصية الشباب ولمساتها الباعثة للسكينة في نفوس الكبار. عطر "وايلد فوريست" يرضي ذوق الرجل دائم الشباب الذي يتطور في كل لحظة ولا يكف أبداً عن البحث عن الجمال في جميع محطات حيات

إلا أن الخشب هو أيضاً مادة يتم إنتاجها عبر تحويل الأشجار  في عملية صعبة ودقيقة والتي تكون في بعض الأحيان صناعية وفي أحيان أخرى حرفية يدوية. وتطورت التكنولوجيا بالتوازي مع تطور الإنسان، واليوم تحول الخشب، تلك الخامة المرنة متعددة الاستخدامات، إلى مادة طيّعة يتم تحويرها وتشكيلها لتناسب عمليات البناء الحديثة ومتطلبات واستخدامات الحياة اليومية، وبتحويل الخشب إلى عنصر في عالم الحداثة، أصبح قادراً على الجمع بين روح الطبيعة الأصيلة وحياة المدينة العصرية.

قليلة هي الخامات التي تتمتع بتعدد الاستخدامات كالخشب، الذي يجمع بين الجودة والطابع التقليدي بما يتمتع به من أناقة طبيعية وألوان دافئة عصرية الطابع، وجماله وفخامته اللذان لا يتأثران بعوامل الزمن.

"وايلد فوريست" من "أرماند باسي".. دفء الغابة وملاذ للذات

هدف فريد

يمثل عطر "وايلد فوريست" من "أرماند باسي" احتفاءً بمثالية الطبيعة النابعة من جمالها المنقوص وكمالها المشوب بالعيوب. إنها المرة الأولى على الإطلاق التي تقوم فيها شركتنا المصنعة للعطور بتقديم عطر في قارورة مصنوعة من الخشب الطبيعي.

القارورة

القارورة من تصميم "أنطوني أرولا"، الحاصل على الجائزة الوطنية للتصميم ومبتكر العبوات الخاصة بالعديد من عطور "أرماند باسي".

بحثاً عن خامة تحمل بين طياتها ترجمة رمزية واضحة لفكر علامة "أرماند باسي"، تم الحصول على الأخشاب المستخدمة في صنع القارورة وفقاً لـ"برنامج تصديق شهادات الغابات (PEFC)، وهي المنظمة الدولية الرئيسة المسؤولة عن الإدارة المستدامة للغابات، حيث يضمن برنامج تصديق شهادات الغابات صناعة المنتجات من خامات تم الحصول عليها من غابات مستدامة.

تمتاز القارورة بتصميم هندسي خالص، فهي مصنوعة من الزجاج الشفاف المبطن من الداخل بطبقة من الخشب غير المعالج. وتحتوي القارورة الزجاجية المستطيلة الشكل على فتحة رأسية تشكل عند وضعها في العلبة نافذة يمكن من خلالها رؤية العطر، وهي تتخذ شكلاً مستطيلاً رفيعاً يحتل الجانب الأيمن من القارورة ويسهل رؤية محتوياتها.

كما طليت الطبقة الخشبية بلون دافئ كلون خشب الدردار مع الحفاظ على إمكانية رؤية السطح الحبيبي للخشب بكل وضوح، إلا أنه تم طلاء سطح الخشب برفق شديد لتوحيد ملمسه وإضفاء الاستدارة على أطراف المستطيل الحادة، أما غطاء القارورة فصنع من الخشب نفسه على شكل مستطيل أصغر حجماً. يلي ذلك النافذة الزجاجية ذات السطح الموازي للعبوة الخشبية وهو ما يجعلهما على المتسوى ذاته، كما أن الأحرف السوداء الأنيقة التي كتب بها اسم العلامة والعطر لها تصميم رصين مطبوع بلون داكن على السطح الخارجي.

العلبة

علبة من الورق المقوى مزخرفة بصورة فوتوغرافية لجزء من قطعة خشب. وتوفر  هذه العلبة الحماية للقارورة  وتضفي عليها لمسة دافئة. وتترك هذه الصورة طابعاً بصرياً غير منتظم يرمز إلى مرور الزمن داخل جذع الشجرة، وهي الصورة التي يكسر انسيابيتها شق  داخلي عميق ذو لون داكن يصل حتى الطرف السفلي من العلبة.

تمت إضافة مرشح لوني دخاني يضفي ظلاً رمادياً على الصورة، باستثناء جزء مستطيل من سطح العلبة حيث تحافظ الصورة على لونها الطبيعي الدافئ.

وفي الداخل استخدامت الأحرف السوداء مرة ثانية لكتابة: "أرماند باسي" و"وايلد فوريست".

 إنها عبوة تجمع بين التفرد والتصميم المدهش بالإضافة إلى قطعة صغيرة من الطبيعة.

الراتنجات والخشب والتوابل: رونق الطبيعة

مثل تصميمات "أرماند باسي" كافة، يجمع عطر "وايلد فوريست" من "أرماند باسي" بين المعاصرة والكلاسيكية، أما قوة عبيره الراقي فتضعه ضمن فئة تركيبات الخشب والتوابل.

وهذا العطر هو أحد إبداعات مصممة العطور الفرنسية الشهيرة ناتالي لورسون، والتي تمتلك لائحة طويلة من الإبداعات العطرية الناجحة. تشتهر لورسون التي قالت "أحاول تصميم العطور وفقاً لقيمة العلامة"، بغزارة إبداعها، وهو ما سمح لها بترك لمسة متناغمة فريدة تميّز كل تركيباتها العطرية.

يبدأ عطر "وايلد فوريست" من "أرماند باسي" بنفحات افتتاحية يفوح منها عبق التوابل التي تظهر فيها قوة رائحة الفلفل الممتزج بلمسات رقيقة من رائحة جوزة الطيب المتميزة بالقوة والدفئ.

ويبرز قلب العطر النفحات العطرية الرجولية المتولدة من دمج بتلات البنفسج وخشب الأرز كثيف الرائحة، كما أنه يبرز جذور العطر المتوسطية.

أما النغمات في الخلفية فتمتاز بالقوة والثراء، مع نفحات شرقية واضحة تبرز من خلال الفانيليا العبقة التي تنكسر حدتها بالرائحة المدخنة الناعمة التي تأتي من الجلود والبخور قوي الرائحة. أما البتشولي والعنبر الرمادي فيكسبان العطر شخصيته المميزة التي تنتهي بنفحات رشيقة من عبير المسك.

إنه عطر يحملك من المدينة ليضعك بين أحضان الغابة.

من الطبيعة إلى الحياة الحضرية، لا سبيل لمقاومة رائحة الخشب الفاخرة في هذا العطر الذي يحتفي بالجمال غير الكامل المتمثل في كل ما هو طبيعي وأصيل، كما هي الطبيعة، وكما هو الرجل: "وايلد فوريست" من "أرماند باسي".

التشكيلة

يتوفر عطر "وايلد فوريست" من "أرماند باسي" في عبوتين:

ماء عطر سعة 50 مل بخاخ 220 درهم

 ماء عطر سعة 90 مل بخاخ 295  درهم

آراءكم و تعليقاتكم

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع أنامان بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط
comments powered by Disqus