ساعات كارتير .. القيمة والعراقة

نظرا لكون ساعة كارتير هي واحدة من ساعات المعصم الأولى للرجال في وقت مبكر منذ 1900، فإنها ليست من العلامات التجارية الأولى، التي تخطر على البال عندما تبحث عن التحفة الفنية الميكانيكية.

خلال 1970 و 1980، ونماذج سانتوس - كانت مثالاً جيدا للغاية بين بارونات المخدرات في اميركا الجنوبية ونجوم السينما في هوليوود – وايضا بين الجمع بين الذهب والفولاذ. وساعات كارتير كانت تعد مع الملحقات مثل الأقلام والنظارات. حيث كانت ساعة كارتير الذهبية من الساعات المفضلة في افلام جيمس بوند في ذالك الحين.

ومجموعة كارتير من الساعات العادية لا تزال تتضمن بعض النماذج سانتوس، مع سلسلة العيار دي كارتييه، وكارتير صممت لهؤلاء الرجال الذين يهتمون بالجمالية، فضلا عن الحركات الميكانيكية.

أدخلت كارتير في عام 2010 تغيرات على الساعة لاول مرة في تاريخ الشركة، والتي صممت خصيصا للرجال في السوق "الرياضي"، والتي جهزت مع حركات ميكانيكية أوتوماتيكية، الذي مكنها من مجاراة باقي الماركات الأخرى من حيث التصميم او العملية.

بهذه الطريقة سدت كارتير الفجوة بينها وبين غيرها من مصنعي الساعات ذات الاسماء الكبيرة، عن طريق بيع الساعات بأسعار تنافسية.

كلمات مفتاحية
رئيس تحرير, ومن مؤسسي موقع ANAMAN ، مهتم بالكتابة عن كل ما يهم الرجل ، وبالأخص في المواضيع المتعلقة بتطوير الذات وتحسين المظهر والاهتمام بالصحة واللياقة البدنية

آراءكم و تعليقاتكم

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع أنامان بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط
comments powered by Disqus