كيف تتخلص من عاداتك السيئة و تتمتع بحياة أفضل ؟؟

لدينا جميعا عادات سيئة، ولكن البعض منها قد يكون لها تأثير سلبي على حياتنا و يمكن أن تؤدي بنا إلى الندم على المدى الطويل.

ففي كل سنة نعيد نفس الوعود ، "هذا العام، لقد قررت:

التوقف عن التدخين

تناول وجبات خفيفة أقل بين الوجبات

استئناف النشاط الرياضي

العودة إلى المدرسة

تغيير وظيفتي

الخ ...

أشياء كثيرة نرغب في تغييرها في حياتنا و لكننا نخفق في كثير من الأحيان ، و لذلك إذا كنت تريد أيضا اليوم، طرد بعض العادات السيئة من حياتك ، فإليك بعض النصائح :

1- تغيير عاداتك السيئة قد يستغرق بعض الوقت.

تغيير عادة سيئة يمكن أن يستغرق بعض الوقت ولسوء الحظ فإن هذا لن يحدث بين عشية وضحاها.

إذا أخذنا التدخين مثلا ، فإنه من الصعب أن تتوقف عنه كليا هكذا دفعة واحدة ، و كذلك الأمر بالنسبة  للأكل بين الوجبات و غيرها من العادات السيئة فلابد من التأكد من عدم التعرض ل"انتكاسة"، و لذلك يجب أن تأخذ بعض الوقت لتغيير سلوكك.

2- العام الجديد، قرارات جديدة.

عندما يبدأ العام الجديد فأنت حتما تضع لنفسك أهدافا جديدة ، و لكن يجب الحرص على عدم القيام بكل شيء دفعة واحدة،لأن هذا لن تكون مثمرا،فليس من السهل تغيير عادة سيئة وخاصة إذا كانت تلازمك منذ سنوات عديدة ، كما أن تغيير اثنين أو ثلاثة من العادات في وقت واحد هو مهمة شبه مستحيلة ، و بالتالي من الأفضل أن تقوم بذلك في مراحل إذا كنت تريد تحقيق أهدافك.

3-أريد إنقاص وزني!

من الجيد جدا أن ترغب في إجراء تغييرات في حياته، ولكن من المهم أن تكون أكثر تحديدا،ففي مسألة الوزن مثلا لا يكفي أن تقول أنك ترغب في إنقاص وزنك بل لابد أن تحدد هدفك بدقة.

في الواقع، يمكنك أن تفقد الوزن عن طريق تغيير نظامك الغذائي، أوأداء بعض التمارين الرياضية أو الجمغ بين الاثنين معا حيث يمكنك على سبيل المثال الاستمتاع بالسباحة، و تخصص لها ساعتين في الأسبوع ، و في النهاية، يمكنك أن تقول "أريد إنقاص وزني بممارسة السباحة لمدة ساعتين في الأسبوع." حيث أصبح الهدف أكثر دقة، وبالتالي أكثر فعالية.

4-لماذا لا أنجح في تحقيق هدفي ؟

بشكل عام، عندما تريد تغيير عادة سيئة، فإن هذا لا ينجح من المحاولة الأولى ، و بالتالي قد يكون تحديد أسباب الفشل مفيدا ، و تتمثل أسباب الفشل عادة في :

ضيق الوقت

الافتقار إلى الحافز

انعدام البنية التحتية ...

و من خلال الرجوع خطوة إلى الوراء، يمكنك تحديد خطتك وبالتالي تجاوز كل العقبات التي يمكن أن تمنعك من الوصول إلى هدفك.

كلمات مفتاحية
محرر, تخصص فيزياء .. مهتم بكل ما هو جديد في عالم التكنولوجيا و السيارات ، و أكتب في مجالات متنوعة مثل الصحة و الغرائب و الستايل و غيرها الكثير

آراءكم و تعليقاتكم

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع أنامان بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط
comments powered by Disqus

مجموعة "كي تك " تقدم خدمة جديدة في حالة الطوارىء لعقارات مجموعة "وايزر"

تواصل مجموعة "كي تك" للحلول الأمنية سعيها الدءوب إلى تقديم أفضل الحلول الأمنية للمنشات والمباني، من خلال برنامجها الأمني "أس أم أس"، بأحدث الطرق